القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل

مجلس الوزراء: لا احتفالات أو تجمعات في رأس السنة وتجهيز 364 مُستشفى و35 ألف سرير داخلي و 5 آلاف رعاية و2400 جهاز تنفس

رئيس الوزراء يُشدد على تطبيق الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس "كورونا" بمنتهى الحزم.. ولا احتفالات في رأس السنة
مدبولي يُوجه بتخصيص العدد الكافي من المُستشفيات للعزل وعلاج المصابين بـ "كورونا" وتوفير الأكسجين اللازم
وزيرة الصحة: 364 مُستشفى مُجهزة بها 35 ألف سرير داخلي و 5 آلاف رعاية و 2400 جهاز تنفس و 200 جهاز تنفس جديد جار توزيعها
سيتم اتاحة موقع إلكتروني لتسجيل الراغبين في تلقي اللقاح وتحديد مركز ووحدة صحية بكل محافظة للتلقيح والتنسيق مع "الداخلية" للتأمين



استهل الدكتور مُصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع الحكومة اليوم برئاسته، بالتشديد على تطبيق الإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، ومواجهة التراخي ومخالفة تلك الإجراءات بمُنتهى الحزم، مؤكداً أن هناك توجيهاً واضحأً لكل الوزارات والجهات المعنية بهذا الشأن، في إطار سعي الدولة بقدر الإمكان لتجنب الغلق الكامل للمنشآت لتجنب الآثار الإقتصادية المرتبطة بهذه الخطوة، والتي تؤثر بشكل واضح على حياة المواطنين، لذا لن تقبل الدولة التهاون في تنفيذ الإجراءات.
ووجه رئيس الوزراء وزيري الصحة والتعليم العالي بتخصيص العدد الكافي من المستشفيات للعزل، وتقديم العلاج اللازم لمصابي فيروس كورونا


 وكذا توفير الأكسجين اللازم لكل المستشفيات، وكذا لمن يحتاجه من المواطنين، كما شدد على أنه لا إحتفالات ولا تجمعات في رأس السنة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.
من جانبه أكد اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، أن الأيام الخمسة الأخيرة، شهدت عقد أكثر من اجتماع مع المحافظين، عن طريق تقنية الفيديو كونفرانس، للتأكيد على تطبيق الإجراءات الإحترازية، ومتابعة الإلتزام بهذا الامر، لافتأً إلى أنه يجري التنسيق مع وزارة الداخلية، لزيادة عدد الحملات للتأكد من ذلك، كما سيتم مساء اليوم عقد إجتماع مع وزيرة الصحة والمحافظين لمتابعة جهود مواجهة فيروس كورونا.


:: إنشاء وإرسال سيرتك الذاتية لكبرى شركات التوظيف :: من هنا ::
:: تابعو صفحتنا للوظائف اليوميه عبر الفيس بوك :: من هنا ::